تخسيس الارداف

فوائد تدليك المؤخرة

شاركShare on FacebookTweet about this on TwitterPin on PinterestShare on Google+Share on StumbleUponShare on TumblrShare on LinkedInEmail this to someone

تدليك المؤخرة

أغلب حركات الجسم تعتمد على عضلات الارداف وفي حقيقة الأمر يقضي معظم الناس أوقاتهم في الجلوس وفي نهاية المطاف تصبح عضلات الارداف في حالة اجهاد دائم.

هذا الاجهاد لعضلات الارداف يتسبب في آلام أسفل الظهر والساقين والوركين وإن تدليك المؤخرة أو مساج المؤخرة يساعد على التخفيف من الآلام المرتبطة بعضلات الارداف فضلا عن آثارها المفيدة لبقية الجسم.

تخفيف الألم والاجهاد

تدليك المؤخرة لا يخفف فقط الآلم والإجهاد لعضلات الارداف لكنها تقدم نفس الفوائد لبقية الجسم. عند تدليك جزء واحد من الجسم تنتج تغيرات كيميائية في جميع أنحاء الجسم كله تقلل من الألم والإجهاد.

تحسين الدورة الدموية والليمفاوية

تعمل الدورة الدموية على حمل الأكسجين والمواد المغذية إلى الأنسجة وإزالة السموم أيضا. يعمل النظام الليمفاوي عى تقديم خلايا الدم البيضاء والأجسام المضادة في جميع أنحاء الجسم لدعم الجهاز المناعي. تعتبر الارداف منطقة غنية بالدم والأوعية اللمفاوية وبالتالي فإن تدليك المؤخرة سيكون مفيدا جدا في علاج الآلام.

إن مساج المؤخرة يعمل على تدليك العضلات لتحريك السوائل المتراكمة وامتصاصها عن طريق الدم والأوعية الليمفاوية وكما يعمل تدليك المؤخرة على تمدد الأوعية لنقل المواد الغذائية بشكل أفضل.

شفاء العضلات

يعتمد الجسم في أغلب حركاته على عضلات الارداف وبالتالي ستصبح مهجدة ومؤلمة بعد ممارسة التمارين الرياضية واضافة تدليك المؤخرة الى الروتين اليومي بعد ممارسة التمارين الرياضية له أثر مفيد في انعاش عضلات الارداف وحمايتها من التلف. يعمل مساج المؤخرة على تحسين تدفق الدم والتخلص من السموم وتمدد ألياف العضلات وتتماثل للشفاء في أسرع وقت وتساعد على معالجة سيلوليت الارداف.

شاركShare on FacebookTweet about this on TwitterPin on PinterestShare on Google+Share on StumbleUponShare on TumblrShare on LinkedInEmail this to someone

Comments

comments

Leave a Comment